الخميس، 27 سبتمبر 2012

Tartan is Back

قصتي مع اللبس الكروهات حزينة، يعرفها الناس اللي حولي، لأني ذبحتهم بقصتي عن تيور "اسكتلندي" مثل ما كانت أمي تسميه لما نوخذ مني، و لبسته وحدة غيري، و أنا جلست بالبيت لأني ما عندي شيء ألبسه. شفتوا إنها قصة حزينة :). ما أعتقد فيه أحد كبر بالتسعينات ما كان عنده تنورة كروهات لكن هذا ما يعني إني مرتبطة فيها وجدانيا، يمكن الشيء اللي تعلقت فيه فترة هو جاكيت الجينز، لأني بديت أوعى على فكرة الملابس، وش ودي ألبس وش اللي ما أبغى ألبسه، طبعا أمي ما كانت تعطيني فرصة بحجة إني "أخلقن" لكن كان خاطري فيه (ما أعرف حصلته أو لا). 
ما يهم نرجع للكاروهات قلت لكم ما يعني لي كثير غير القصة الأليمة، لكن لما شفت وش سوا دريس فيه، أبغى الحين ألبسه. 

ما أعرف ليه بس دايم أحس أنه ثقيل، يمكن لأن تنورتي كانت ثقيلة، و يمكن لأن أمي كانت تسميها اسكتلندية، و لأني أحب الأشياء الخفيفة، حسيت بشيء مختلف لما شفت كيف دريس فان نوتين خلاها مرة خفيفة أحسها مو بس هي بتطير، إلا اللي يلبسها بيطير بعد.

(كبروا الصورة لو بغيتوا تشوفون أكثر)

بصراحة ما أعرف من وين أبدأ، اللي أعرفه إني احترت وش اختار و وش أخلي. بس اللي كنت متأكدة منه إني لازم أحط اللوك الأول من اليسار، لأني أعرف إني أختي بتحب القميص مرة، ثم تقول لي "ترى عادي تشترينه لي". ما يحتاج أقول إني حبيت حتى كيف حاط اللوك على بعض (بس دريس يعرف يجيب طبعات من كل مكان و يخليها تمشي على بعض)، حبيت بعد العقد اللي لابسته العارضة مع القميص. باللوك اللي بعده أعرف أنه بياخة إني آصف كل شيء، لكن راح آصف فكرة كروهات تصير لبس سهرة الحالة فكرة عبقرية، لكن الطريقة اللي سواها فيه، أنه حط التنورة السوداء الفخمة هذي فوق الفستان الكروهات اللماع تخليني ودي أقلده الحين، باطلع مناسبة من زي مكان ما يحتاج أعلق على كيف خلى الكاروهات "ميتاليك" تأثير الميتاليك كان تقريبا بكل العروض، بس ما أقدر أنتهي و أنا ما تكلمت عن الفستان الأخير، أو الأول من اليمين. ما كنت أتخيل أنه ممكن أستخدم قماش كروهات بطانة لفلورال شفاف و تطلع النتيجة بهذي العظمة. ما أعرف ليه أنا كل موسم أشوف ملابس دريس علشان أصيح عليها؟

شرايكم بالكروهات، تحبونها أو ما ودكم تشوفونها أبدا بملابس الصيف الجاي؟