الخميس، 15 مارس، 2012

The New Suffragist


من زمان شفت بالتلفيزيون بداية فيلم لهيلاري سوان أعجبني، بس صار شيء معين و اضطريت إني أطلع من البيت ... بس قبل يومين رحت أدور على الفيلم من جديد و نزلته. الفيلم عن الـ"سفريج" اللي هي حركة حقوقية كانت بأمريكا و بريطانيا بدايات القرن الواحد وعشرين علشان يعطون النساء حق التصويت الفيلم حلو اسمه "أيرون جاود إنجيلز" (لو بغيتوا تشوفونه). الفيلم مو بس قصته حلوه، لكن بعد فيه ملابس كثيرة، حسيت أنه فيه أشياء كثيرة تشبه لها بعروض الشتاء الأخيرة، خصوصا كثرة القبعات.



(يسار). بعرض إيزابيل ماران، ما أنكرت إيزابيل إن المجموعة استوحتها من النساء الإمريكيات، خصوصا الروديو (راعيات البقر)، و لأنه الثيم كان أمريكي، كان فيه كثير قطع دانتيل بهذي المجموعة (يمين). عرض رالف لورين كان فيه كثير "ملابس الرجال للنساء"، وحدة من هذولي سفريج كانت تلبس أكثر من مرة كرافات (الأولى على اليمن فوق)، أعجبني شكلها خصوصا أنه المفروض أحداث الفيلم تكون قديمة، يعني لا كانت موضة، و لا أكيد عرض رالف لورين طلع P:.


(يسار). ما أعرف إن كان مارك جايكوبز قبل ما يصمم هذا العرض للوي فيتون شاف الفيلم، لكن فكرة البالطو و "القبعات المجنونة" زي ما هو قال عنها، كلها توحي أنه إما شاف الفيلم قريب، أو على الأقل كان مهتم بالفترة هذي اللي تسمى "الإدوردية". (يمين). بالفيلم المرة اللي على اليمين تمثل شخصية حقيقة لوحدة من سفرجيست إسمها "لوسي بيرنز" تقريبا أكثر مشاهدها بالفيلم كانت لابسة هذا البالطو اللي ذكرني بالطبعات بعرض برادا الأخير.


قد قلت لكم قبل أنه فكرة الملابس الداخلية كملابس طلعات من زمان عاجبتني، الشيء هذا كان بأكثر من عرض من عروض الصيف، و بعد نينا ريتشي، و بعض العروض الثانية عرضت بعض القطع اللي تقريبا نفس الفكرة، أعجبني هذا اللوك من العرض، خصوصا أنه يشبه كثير الملابس الداخلية، بس طبعا تلبس برا :).