الجمعة، 15 أبريل، 2011

CHANEL

اليوم و أنا أتصفح الداشبورد حقي بتمبلر شفت الصورة اللي باحطها لكم تحت، طبعا قريتها، بعدين عديتتها، بعدين رجعت لها مرة ثانية اشتهيت أكتب شيء عنها.


ما أعرف هي صديقة، أو مو صدقية، بس أختي قد قالت لي عن الكلام هذا قبل، لكن هنا وش مكتوب: 

شانيل مصممة أزياء. امرأة مميزة جدا ساهمت بقطع خالدة في عالم الأزياء. 
شانيل عطر
شانيل أزياء عصرية راقية، ملابس جاهزة، إكسسوارات و مجوهرات.
شانيل هي علامتنا التجارية المسجلة لعطورات، مستحضرات تجميل، ملابس، إكسسورات و أشياء أخرى جميلة. 

رغم أن طرازنا مشهور بشكل كبير. أي جاكيت هو ليس جاكيت شانيل، إلا إن كان من عندنا. و سترة من عند أي ماركة هي ليست سترة شانيل. 

و رغم أننا نشعر بالإطراء لهذا التكريم كأشياء تمت "شانيلتها" أرجوكم لا تقوموا بذلك. محامونا لا يحبذون ذلك أبدا.

إننا نتعامل مع علامتنا التجارية بشكل جدي. 
المهم هذا الخطاب موجه زي مو مكتوب فوق للمحررين، و المعلنين و الكتاب، و لأي أحد ينوي يسيء للعلامة التجارية شانيل.


لما قريت الكلام هذا تذكرت الثورة هذي اللي شفتها تقريبا من أقل شوي من سنة، و فكرت يا ويله من شانيل، بس يمكن لأنه ما كتب شانيل بس حط الشعار بيمشونها عليه، و لأني قريت الإنذار هذا، فأنا أقول لصديقتي اللي طلبت مني إني أسوي لها زي هذا شيء (مع إني مو كرافتي)، إني ما أقدر أعاند شانيل، محامينهم شكلهم يخوفون P:

و أنا بالمناسبة هذي أقول لكل اللي يبحثون بمدونتي عن أي باسم شانيل هو مو شانيل يوقفون، أخاف يمسكونا، يعني أي شنطة جلد مضربة زي اللي فوق، تراها مو شانيل، و أي تنورة ميدي تحت الركبة، يويلكم تقولن عنها تنورة شانيل. و أي قماش منتش زي هذا، و هو مو شانيل، يا ويلكم بعد تقولون عنه شانيل.